مشاريع الزراعة العضوية

تقدم ” دراسات خضراء ” مجموعة من  مشاريع الزراعة العضوية من خلال برنامجها ” الإدارة العضوية المتكاملة لمشاريع الإنتاج العضوي ” والذي يهدف إلى الحفاظ على موارد الطبيعة المستدامة وتعمل على تحسين صحة الإنسان والمزروعات والحيوان وكافة أشكال الحياة والتعامل مع كوكب الأرض على انه وحدة متكاملة و بان صحة الإنسان والمجتمعات البشرية لا يمكن فصلها عن صحة الأنظمة البيئية.

إن الزراعة العضوية تعنى بإنتاج أطعمة ذات قيمة غذائية وجودة عالية وخالية من أي أثار ضارة من ” المبيدات والأسمدة الكيميائية والهرمونات .. ” كما أنها تسهم في وقاية الإنسان والمحافظة على صحته ونظراً لذلك يجب الإبتعاد عن إستخدام ” الأسمدة والمبيدات الكيميائية ومنظمات النمو والبذور المعدلة وراثيا والأدوية البيطرية والمواد الملونة والحافظة المضافة للأطعمة الكيميائية المنشأ ” والتي كلها ذات تأثيرات سلبية وخطيرة على صحة الإنسان والبيئة.

إن الزراعة العضوية تنضوي تحت إطار الأنظمة البيئية الحية ويجب أن ترتكز على الأنظمة البيئية الحية والدورات الطبيعية بحيث تعمل معها وتساندها وتعمل على استدامتها. وإن الإنتاج العضوي يجب أن يكون مرتكزا على الأساليب البيئية وإعادة التدويروالذي يهدف إلى المحافظة على الموارد الطبيعية . ومن خلال علم البيئة يمكن معرفة الأسلوب الأمثل لإنتاج الغذاء حسب وسط (بيئة) الإنتاج فتتحقق التغذية والعافية من خلال الأساليب المتبعة في طرق وظروف الإنتاج وأن تتلائم مع دورات العناصر والتوازن البيئي في الطبيعة والمحافظة على خصوبة التربة. .وأن نستخدم المكائن والتجهيزات الآلية الصديقة للبيئة وأن لا نترك وراؤنا أي نوع من أنواع النفايات ” الغازية أو السائلة أو الصلبة ” الضارة بالبيئة .

إن الإدارة العضوية المتكاملة تشمل الإدارة الفعالة للمواد والطاقة من خلال خفض مدخلات الإنتاج عن طريق إعادة استخدامها و تدويرها وهذا يؤدي إلى تحسين نوعية البيئة والحفاظ على المصادر الطبيعية وتحقيق التوازن البيئي من خلال تصميم أنظمة المزارع والإنتاج الزراعي و الحفاظ على المواطن الأصلية للكائنات الحية والحفاظ على التنوع الوراثي الحيواني والنباتي والزراعي بغض النظرعن فائدته لنا , فلكل كائن حي صغيرا كان أو كبيرا له دوره وأهميته البالغة في بيئتنا الأم.

إن الإدارة العضوية لأي مشروع  يجب أن تتسم بالمحافظة على العلاقات العادلة فيما يتعلق بالبيئة العامة وفرص الحياة والمساواة والإحترام والإنصاف والتأكيد بأن الكون هو مشترك سواء بين الناس أو بعلاقاتهم بالكائنات الحية الأخرى.

كما على جميع العاملون في الزراعة العضوية يجب أن يعكسوا العلاقات الإنسانية في صورة تؤكد على الإنصاف على جميع المستويات ولجميع الأطراف سواءاً كانوا مزارعين أو عمال أو مصنعون أو موزعون أو تجار أو مستهلكون وأن تمنح جميع من ينضم إليها الحياة الكريمة والإسهام في توفر الغذاء وخفض الفقر وتحقيق الأمن الغذائي . مع التأكيد على إحترام حياة الحيوانات التي يجب أن تعيش في ظروف وإمكانيات تتلائم مع طبيعتها الجسمانية وطبيعة غذاؤها وسلوكها الطبيعي وحالتها الفسيولوجية.

إن الإدارة العضوية المتكاملة هي أيضا في الإدارة الحكيمة لكل من الإنتاج والإستهلاك بطريقة عادلة إجتماعيا وبيئيا وإدارة موارد الطبيعة المستدامة والتي تهدف إلى المحافظة عليها بأمانه للأجيال القادمة .

وأن تدار بأسلوب وقائي ومسؤول ومن خلال التقنيات الجديدة الآمنة لحماية البيئة والصحة والبقاء للأجيال الحالية والقادمة وأن نعلم بأن الحذر والمسؤولية واختيار التقنيات المناسبة في الزراعه العضوية هي مفاتيح الإداره والتطور والنجاح لكافة مشاريع الزراعة العضوية.

دراسة وتنفيذ مشاريع ” إنتاج المحاصيل الزراعية بواسطة الزراعة العضوية ”

بدون إستخدام الأسمدة الكيميائية والمبيدات الحشرية الكيميائية السامة

 - مشروع الزراعة العضوية لمحاصيل البيوت المحمية.

- مشروع الزراعة العضوية لمحاصيل الأشجار المثمرة في الحقول والمزارع.

- مشروع الزراعة العضوية للمحاصيل الورقية مثل ” الخضار الورقية ,النباتات العطرية , الطبية “.

- مشروع الزراعة العضوية لمحاصيل الحبوب والبقوليات والمحاصيل العلفية بكافة أنواعها.

 

الدراسات التي تقدمها دراسات خضراء في مشاريع الزراعة العضوية :

- دراسة وتحليل التربة لمعرفة محتواها من العناصر المعدنية الكبرى والنادرة والعناصر العضوية والعناصر الدخيلة الضارة بها وهذا يساعد في عمليات تهيئة التربة للزراعة العضوية ويساعد على معرفتنا بكمية ونوعية الأسمدة المقدمة  .

- معالجة التربة الملوثة بالطرق الحيوية الصديقة للبيئة وتهيئتها للزراعة العضوية.

- إعداد برنامج تسميد متكامل لكافة مراحل الزراعة ” من زراعة البذور وإلى عملية قطاف المحصول “.

   وذلك بإستخدام الأسمدة العضوية والفلزية الطبيعية المنشأ والخالية من أي عناصر كيميائية أو هرمونية              ومن العناصر المعدنية الثقيلة وخالية من أسمدة مخلفات المدن والصرف الصحي ..”.

- إعداد برنامج مكافحة الحشرات والآفات الحشرية والأمراض الفطرية وذلك بإستخدام أساليب المكافحة الصديقة     للبيئة مثل ” المكافحة بالمبيدات العضوية والطبيعية والحيوية ..” مع إستخدام كافة طرق الوقاية والحماية  .

- تقديم برنامج متكامل وتنفيذي للأعمال الزراعية  بحسب “إستمارة الإنتاج العضوي  ” الدولية والتي تضم شروط ومواصفات الإنتاج الزراعي العضوي.

- تقديم شهادة ” منتج عضوي  ” ممنوحة من منظمة دولية متخصصة بمراقبة الإنتاج العضوي في كافة دول العالم ومؤهلة لمنح الشهادات الدولية لكافة المنتجات العضوية ” خضار , فواكه , حبوب , بقوليات , زيتون , زيوت , فواكه مجففة ..” وغيرها من المنتجات العضوية .