آخر المقالات

أشجار الغاف كنز من كنوز الطبيعة

أشجار الغاف كنز من كنوز الطبيعة


Ghaf trees of the treasures of nature

 

الدكتور مجد جرعتلي ، دكتوراة دولة في العلوم الزراعية

مقدمة :
تعتبر النباتات والأشجار البرية جزءا مهما في التكامل البيئي الذي يمثل حلقة مغلقة تعرف بالتوازن البيئي   والذي يشمل كافة الكائنات الحية من ( الإنسان والحيوان والطير والنباتات..) , وتعتبر أشجار الغاف Prosopis juliflora من الأشجار الطبيعية الهامة في صفاتها الحيوية وفوائدها البيئية المتعددة فهي من الأشجار الصحراوية التي تتحمل درجات الحرارة العالية والعطش والجفاف, بالإضافة إلى تحملها للتقلبات الجوية و الرياح, وتعتبر من الأشجار الملائمة للزراعة في الأتربة الرملية الخفيفة وتحملها للملوحة العالية في التربة ومياه الري.كما تمتاز أشجار الغاف أيضا بسهولة تكاثرها وسرعة نموها والتكيف مع الأجواء البيئية المحيطة بها حيث تتعمق جذورها في التربة لمسافات بعيدة بحثا عن الماء , كما تؤكد التجارب العلمية والعملية وفي عدة دول على أهمية هذه الأشجار وأنسبها في تشجير الصحاري وتثبيت الكثبان الرملية المتحركة، بالإضافة إلى فعالية إستخدامها في إقامة مصدات الرياح مع أحزمة الوقاية الخضراء وكذلك تشجير الشوارع والمتنزهات العامة و تزينها حيثتضفي عليها سمة جمالية  فضلا عن ظلالها الوارفة والبادرة في الصيف الحار. (اقرأ المزيد …)

أهمية وفوائد وأنواع المحميات الحيوية

الدكتور مجد جرعتلي 

مقدمة:
المحميات الطبيعية فكرة صائبة لحماية مجموعات الكائنات الحية ومكونات بيئتها المختلفة من الإستنزاف والتدمير والتلوث. وهي ترتكز على عزل أجزاء من البيئات البرية (الأرضية) والمائية (البحرية) المختلفة تكون بمثابة مواضع طبيعية خاصة يحظر فيها نشاط الإنسان الذي يؤدي إلى استنزاف مواردها من الكائنات الحية أو تدميرها أو تلويثها.

(اقرأ المزيد …)

فوائد وأهمية أسمدة الأحماض العضوية

فوائد وأهمية أسمدة الأحماض العضوية
في تغذية المحاصيل الزراعية ورفع خصوبة التربة والمحافظة على البيئة 

الدكتور مجد جرعتلي ، دكتوراة دولة في العلوم الزراعية

أسمدة الأحماض العضوية (الهيومك ):
هي الأسمدة والتي تحتوي على نسبة عالية من  حمض  (الهيومك: HUMIC  ACIDS )

أشكال أسمدة حمض الهيومك:
نميز شكلان رئيسيان وهما :
1-     الأسمدة الصلبة.
2-     الأسمدة السائلة. (اقرأ المزيد …)

تأثير التلوث النفطي على البيئة والكائنات الحية البحرية

Oil pollution (5)


الدكتور مجد جرعتلي

” لم يشهد التاريخ كوارثا سببها الإنسان أشد خطرا وفتكا من التلوث بالنفط “

مقدمة :
تشكل المحيطات حوالي 71 ٪ من سطح الأرض وإن حجم سكانها من المواطن هو أكبر بنحو 300 مرة من حجم المواطن على سطح الأرض و تشكل الأحياء البحرية قدرا كبيرا من الكائنات الحية بدءا من الكائنات المجهرية، كمعظم العوالق الحيوانية والعوالق النباتية إلى الحيتان الضخمة الذي يصل طولها إلى مايزيد عن خمسون مترا.

وتعتبر الحياة البحرية موردا ضخما للحياة حيث توفر الأغذية والأدوية والمواد الخام. وبشكل أساسي فإن الحياة البحرية تساعد على تحديد طبيعة كوكبنا. كما تساهم الكائنات الحية البحرية مساهمة كبيرة في دورة الأكسجين، وتشارك في تنظيم مناخ الأرض. والشواطئ هي جزئيا  محمية من الحياة البحرية حتى ان بعض الكائنات البحرية تساعد على تجديد دورة الأرض

(اقرأ المزيد …)

أهمية الغطاء النباتي البري في دول الخليج العربي

الدكتور مجد جرعتلي

تتصدر الأشجار والنباتات البرية في قمة الأنظمة البيئية للمناطق الجافة و الصحراوية في دول الخليج العربي فهي تشكل جزءا متمما للتراث والتقاليد الشعبية وتتمتع بمكانة واعتبار خاص من قبل السكان، وهي ذات منافع وقيم مختلفة الأنماط لمستخدميها، فهي مصدر لرعي الماشية، ومكان لحماية ولجوء الحياة البرية بكافة أنواعها من حيوانات وطيور ومكانا للتنزه والترفيه، كما تساهم بشكل فعال في إيقاف زحف الرمال وعملية تعرية التربة ومن ثم السيطرة على ظاهرة التصحر.

(اقرأ المزيد …)

صفحة 15 من 22« الاولى...10...1314151617...20...الاخيرة »